eToro
المُقدمة من eToro
1961 مشاهدات

المتتبع اليومي للعملات الرقمية 21.1.19: انزلاق العملات الرقمية خلال عطلة نهاية الأسبوع

بعد تسجيلها المكاسب في مستهل عطلة نهاية الأسبوع، عادت سوق العملات الرقمية إلى الخسائر خلال الـ 24 ساعة الماضية، حيث شهدت 9 من أعلى 10 عملات رقمية انخفاضًا، وتكبدت 4 منها خسائر بنسبة أكثر من 5%. وفي وقت الكتابة، تراجعت البيتكوين بنسبة تزيد عن 3,9%، لتنزلق إلى ما دون علامة 3600$.

مُنتج استثماري ينطوي على قدر هائل من التقلبات. رأس مالك في خطر. هذه ليست نصيحة استثمارية.

انزلاق اللايتكوين 6%

من بين أعلى 10 عملات رقمية، تكبدت اللايتكوين أعلى معدل للخسائر، حيث انخفضت بنسبة أكبر من 6% في وقت كتابة التقرير. وبالرغم من الخسائر التي تكبدتها مؤخرًا، كانت اللايتكوين إحدى العملات الأربعة في قائمة أعلى 10 عملات رقمية التي ظلت في النطاق الإيجابي للأسبوع، حيث سجلت مكاسب بنسبة أكبر من 1%. إلا أن العملة الرقمية المُصنفة حاليًا في المركز الثامن من حيث القيمة السوقية انزلقت بنسبة أكبر من 20% خلال الأسبوعين الماضيين.

مُنتج استثماري ينطوي على قدر هائل من التقلبات. رأس مالك في خطر. هذه ليست نصيحة استثمارية.

الأمم المتحدة تطلق على العملات الرقمية “جبهة جديدة في مجال التمويل الرقمي”

تواصل الأمم المتحدة إعرابها عن إيمانها بمستقبل العملات الرقمية كما يتضح في التقرير المُعنون “المسح الاقتصادي والاجتماعي العالمي 2018”. ووفقًا للتقرير، تقول الأمم المتحدة إن العملات الرقمية “تتيح تبادل القيمة ويمكنها إنشاء نماذج الأعمال الجديدة والتي قد تتطلب -بدونها- التزامات تنظيمية ومؤسسية كبيرة”. وقد شرعت الأمم المتحدة في إبداء اهتمام متزايد بالشبكات اللامركزية خلال عام 2018 باستكشافها التطبيقات المُحتملة لشبكات سلسلة الكتل الخاصة بعملتي الأيوتا والريبل الرقميتين.

منصة eToro هي منصة متعددة الأصول توفر الاستثمار في كل من الأسهم والعملات الرقمية، بالإضافة إلى تداول أصول عقود الفروقات.

يُرجى ملاحظة أن عقود الفروقات هي أدوات مُعقدة وتتضمن مخاطر عالية بخسارة سريعة للأموال بسبب الرافعة المالية. 65% من حسابات المُستثمر بالتجزئة تخسر أموالاً عند التداول على عقود الفروقات مع هذا المُزود. ينبغي عليك مراعاة ما إذا كنت تتفهم كيفية عمل عقود الفروقات وما إذا كنت تستطيع تحمل مخاطر عالية بخسارة أموالك.

قد تتعرض العُملات الرقمية لتقلبات هائلة، وبالتالي فإنها ليست مُناسبة لجميع المُستثمرين. لا تخضع التداولات على العملات الرقمية لرقابة أي جهة تنظيمية أوروبية. الأداء السابق ليس مؤشرًا على النتائج المستقبلية. هذه ليست نصيحة استثمارية. رأس مالك في خطر.

1961 مشاهدات