Avner Meyrav
المُقدمة من Avner Meyrav
206 مشاهدات

تكنولوجيا CRISPR تُشكل مُستقبل العالم الطبي والمالي على حد سواء

تخيل لو كان بإمكانك اختراق الحمض النووي لشخص ما وإعادة كتابة التعليمات البرمجية الخاصة به. فضلاً عن حذف الأمراض الوراثية وحتى تغيير مختلف السمات مثل الطول ولون العين وغيرها الكثير.  وفي حين أن ذلك قد يبدو تمامًا مثل الخيال العلمي، فإن تكنولوجيا CRISPR بإمكانها القيام بذلك. تكنولوجيا CRISPR (التي تعني التكرارات العنقودية المتناوبة منتظمة التباعد) هي واحدة من أهم الاتجاهات في مجال التكنولوجيا الحيوية اليوم، ولديها القدرة على تغيير عالم الطب كما نعرفه – وربما البشرية بأكملها.

تشهد الأبحاث الجارية حول هذه التكنولوجيا الجديدة تطورًا هائلاً، وتتخذ بعض الشركات الكُبرى في مجال التكنولوجيا الحيوية والأدوية خطوات مُذهلة في مجال تكنولوجيا CRISPR.  وفي حين أنها جزء من مجال الرعاية الصحية والطبية، فهناك أيضا الكثير من الأموال المُستثمرة، حيث تجري التداولات على أسهم العديد من هذه الشركات بشكل عام، وتجذب اهتمام الكثير من المستثمرين من كافة أنحاء العالم. لذلك، فبالإضافة إلى كونها تكنولوجيا واعدة في المجال الطبي، فإن CRISPR لديها القدرة على التأثير بشكل كبير على العالم المالي.

أولاً: الشركات التي تُجري أبحاثها حول تكنولوجيا CRISPR

إن مسألة تعديل الجينات لديها العديد من التطبيقات المحتملة وقد تقضي على العديد من الأمراض السائدة في مُجتمعاتنا اليوم. فيما يلي نعرض بعض الشركات التي تُجري أبحاثها حول هذا المجال:

  • Editas Medicine – تُعتبر هذه الشركة الأمريكية في طور الإعداد حاليًا لإجراء اختبارات سريرية لتكنولوجيا CRISPR لعلاج حالة نادرة تعرف باسم كُمْنَةُ ليبر الخِلْقِيَّة، وهو مرض وراثي يسبب العمى.
  • Agilent Technologiesفي السابق، كانت شركة Agilent تُمثل قسمًا من أقسام شركة HP، وهي تُركز على تطوير البرمجيات والأدوات التحليلية للمُختبرات بكافة أنحاء العالم.  تلعب الشركة دورًا رئيسيًا في مجال تكنولوجيا CRISPR، حيث إنها تقوم بإنشاء العديد من الأدوات التشخيصية وتنضم إلى شراكات مع شركات أُخرى تُجري أبحاثًا حول تعديل الجينات.
  • Sangamo Therapeuticsمن خلال خبرتها التي تزيد عن 20 عامًا في مجال العلاج الجيني، ابتكرت شركة Sangamo العديد من العلاجات المختلفة لمختلف الأمراض. فعلى سبيل المثال، تُجري الشركة أبحاثًا عديدة حول العلاج الجيني الذي من شأنه أن يجعل الأشخاص في مأمن من فيروس نقص المناعة البشرية.
  • Merckشركة Merck هي ثالث أكبر شركة منتجة للأدوية في العالم، كما أنها اهتمت اهتمامًا مُذهلاً وكبيرًا للغاية بتكنولوجيا CRISPR.  فقد طورت الشركة العديد من الأدوات لتعديل الجينات، مثل “مقص الحمض النووي DNA” الذي يُتيح إمكانية إزالة شرائح الحمض النووي واستبدالها.
  • Cellectisتستخدم هذه الشركة الفرنسية تكنولوجيا تعديل الجينات لتطوير علاجات لمرض السرطان. كما تستخدم شركة Cellectis تكنولوجيا CRISPR لتعديل الخلايا التائيَّة (T cells) من المانحين الأصحاء بحيث لا يتم رفضها من قبل جسم المتلقي. ومن ثم، يتم إدخال خلايا الأجسام المضادة هذه في جسم المريض، والبدء في مهاجمة خلايا سرطان الدم وتدميرها.

مستقبل الطب

وبالنظر إلى أن تكنولوجيا CRISPR هي تكنولوجيا جديدة إلى حد ما في مجال التكنولوجيا الحيوية، فلا يوجد حد لنطاق هذه التكنولوجيا وكيفية استخدامها. فهي بالفعل تستحوذ على جزء رئيسي من “النقاشات” السائدة في قطاعي الرعاية الصحية والأدوية، كما أنها تجذب اهتمام الكثير من المستثمرين الذين يؤمنون بإمكانيات هذه التكنولوجيا الثورية.

وفي ظل تزايد احتمالات تطورها ونموها، فإن الاستثمار بحسب الموضوع في تكنولوجيا CRISPR هو أحد الأمور الذي يضعها العديد من المُستثمرين في اعتبارهم. وبالتالي، فنحن هنا لدى eToro قد قُمنا بإنشاء محفظة استثمارية تتألف من العديد من الشركات ذات الصلة بهذا المجال، وسنقوم بعرضها قريبًا. يحتوي صندوق CRISPR CopyFund على محفظة مُتوازنة تتألف من كل من الشركات المُخضرمة في هذا المجال والشركات الابتكارية الحديثة التي تقود جميعها ثورة تكنولوجيا CRISPR.  يخضع الصندوق لعملية إعادة توازن دورية من قبل لجنة eToro للاستثمارات ليضم أسهم الشركات الواعدة فقط. وإلى أن يتم إطلاقه رسميًا، بإمكانك مُتابعة الصندوق من خلال إضافته إلى قائمة المراقبة الخاصة بك.

 

الآداء السابق لا يعد ضمانًا للنتائج المستقبلية. تاريخ التداول المعروض أقل من خمسة أعوام وقد لا يكون كافيًا كأساس لاتخاذ قرارات استثمارية.

206 مشاهدات