eToro
المُقدمة من eToro
9 مشاهدات

نصيحة أحد أكبر المُتداولين: “ثِق في التداول على العُملات الرقمية على منصة eToro”

مُقابلة مع المُستثمر المشهور جاي إدوارد سميث (jaynemesis)

بدأ جاي إدوارد سميث رحلته في التداول مُنذ وقت بعيد ليتمكن خلالها من توفير نفقاته الخاصة؛ وبدأ شغفه واهتمامه بالمجال المالي والاقتصادي خلال سنوات مُراهقته. انضم جاي إلى منصة eToro مُنذ أربعة أعوام، وذيع صيته وازدادت شُهرته باعتباره أحد كبار المُستثمرين المُتخصصين في التداول على العُملات الرقمية. ووفقًا لما يذكره جاي عن الأصول المُفضلة لديه، فإن “العُملات الرقمية تتعرض لتقلبات حادة، ولا يُوجد هناك الكثير من المُستثمرين التقليديين في هذا المجال.” “وحتى عندما تنزلق العُملات الرقمية على المدى القصير، فإنها تُحقق أرباح على المدى البعيد.”

باعتبارك مُستثمرًا مُحترفًا مُنذ ما يزيد عن 9 أعوام، ما الذي جعلك تختار eToro كمنصتك المُفضلة للتداول؟

خلال عام 2012، سمعت عن البيتكوين؛ وبعد دراسة الأمر على مدار أسبوعين، أحببتها للغاية. وبحلول مُنتصف عام 2013، أصبحت مهووسًا بالمُستقبل المحتمل للتكنولوجيا وكنت أستثمر معظم مُدخراتي في العُملات الرقمية. وبالتأكيد، كانت eToro مكانًا جديرًا بالثقة، حيث كان بإمكاني التداول على العُملات الرقمية جنبًا إلى جنب مع المزيد من الأدوات التقليدية، بالإضافة إلى المميزات الاجتماعية التي جذبتني إليها أيضًا.

ما هي مزايا التداول الاجتماعي؟

التداول الاجتماعي هو خُطوة مُهمة للغاية في مجال التمويل، وذلك لأنها تُمكن أولئك الأشخاص الذين عادةً ما يشعرون بأنهم غير قادرين على الاستفادة من تحركات الأسواق العالمية.

فمُجتمع eToro رائع حقًا، وفي الواقع أتحدث إلى ناسخي صفقاتي يوميًا.  والشيء الآخر الذي لا يُمكن تجاهله ببساطة هو الدخل المحتمل الذي تجنيه باعتبارك مُستثمرًا مشهورًا.  فعندما انضممت إلى البرنامج لأول مرة، لم أتوقع أبدًا أن أجني أكثر من 500 دولار شهريًا، كمُكافأة على تداولاتي الخاصة. ولكن، حققت الأرباح المُذهلة الكافية لتجعلني أترك وظيفتي ذات الدوام الكامل.

ما هي بعض الأخطاء التي ارتكبتها في البداية على منصة eToro؟

حينما بدأ عدد ناسخي صفقاتي في الزيادة، أصبحت متوترًا وقلقًا لتحقيق الأرباح في أسرع وقت ممكن. ونتيجة لذلك، أصبحت تداولاتي غير واضحة. وفي النهاية، أدركت أن أفضل طريقة لرعاية أموالهم على نحو مسؤول هو التداول تمامًا كما كُنت دائما – والاستثمار في أموالهم وكأنها أموالي الخاصة.  فإذا كُنت سأُخصص مبلغ $1000000 لهذه الصفقة بدلاً من $2000، هل سأستمر في ذلك؟ الإجابة الآن دائمًا ما تكون نعم.

ما هي النصيحة التي تود أن تُقدمها إلى مُستخدمي eToro الجدد؟

حتى إذا كُنت تخطط للتداول على المدى القصير، فكّر في ما إذا كان الاستثمار يستحق الإبقاء عليه على المدى الطويل أم لا عندما لا تسير صفقتك على النحو المرجو. اشترِ الأصل أثناء تراجعه، دائمًا تقريبًا. هناك الكثير من الاقتباسات الخاصة بكبار المُستثمرين التي تُشير إلى المعنى ذاته.  “إذا انزلقت الأسواق، قم بإجراء صفقات شراء.” “شراء الخوف، وبيع الطمع”. “عندما يشعر الآخرون بالخوف، كُن شجاعًا، وعندما يشعر الآخرون بالشجاعة، كُن حذرًا.” فهمت قصدي. ولا تستخدم الرافعة المالية إلا إذا كُنت على يقين تام.

ما هو رأيك في العُملات الرقمية؟

بوجه عام، أعتقد أن العُملات الرقمية هي ابتكار يُمكن النظر إليه بأنه أكبر من أي شيء سبقه بما في ذلك الإنترنت. فأنا أود أن أُشجع أي مُستثمر على تخصيص ما لا يقل عن %1 من محفظته المالية للاستثمار في العُملات الرقمية وقضاء بعض الوقت في البحث عن أساسيات التداول عليها، وذلك كي يُصبح قادرًا على فهم المُناقشات المُستقبلية القادمة بلا شك.

فالتداول على العُملات الرقمية يختلف تمامًا عن التداول على الأسهم. بوجه عام، دائمًا ما أُحاول ضبط مُعدلات وقف الخسارة عند أدنى مستوى مُمكن لتجنب عمليات البيع بطريق الخطأ أثناء الانزلاقات السعرية الحادة، إلا إذا كانت صفقتي تُحقق الأرباح بالفعل.  ودائمًا ما أحرص على تفعيل أوامر وقف الخسارة. جدير بالذكر أن تفعيل تلك الأوامر يُسهم في تحجيم المخاطر، مما يعني أنه حتى أثناء حدوث انزلاقات، ستُغلق الصفقة إما مُحققةّ الأرباح أو أنها لن تُغلق على الإطلاق.

في الواقع، أعتقد أن نمط التداول الخاص بي مُعرض للتراجع الحاد مُقارنة بالعديد من المتداولين، ولكنه عادةً لا يستمر طويلاً. فأنا أثق تمامًا في التكنولوجيا التي تأتي خلف العُملات الرقمية التي أتداول عليها، لذلك فإنني لا أشعر بالقلق حيال هذه الأمور أكثر من اللازم. كما أنني أيضًا أتداول شبه حصريًا على العُملات الرقمية، وأسعد كثيرًا بالاحتفاظ بالصفقات خلال عام كامل أو أكثر من ذلك، مما يمنحني القُدرة على تحقيق الأرباح حتى لو انعكس اتجاه الأصل على المدى البعيد.

في رأيك، كيف سيكون مُستقبل العُملات الرقمية على المدى البعيد؟

أعتقد أن أكبر 10 عُملات رقمية في العالم ستظل كما هي خلال عشر سنوات، ولكن من المؤكد أننا سنشهد فُقاعة مُذهلة مثل تلك التي شهدناها من قبل المُتمثلة في ثورة الإنترنت.  استغلت العديد من عمليات الطرح الأولي للعُملات عدم وجود لوائح تنظيمية كوسيلة لخداع المُستثمرين ودفعهم نحو تعزيز مُنتجات لم تتواجد على الإطلاق ومن المؤكد أنها لن تفي بوعودهم. وعلى الرغم من ذلك، سوف تزدهر مئات المشروعات وتتطور لتُصبح منصات مُذهلة للعُملات الرقمية، مثل تلك الخاصة بالإثيريوم.  وفي النهاية، أعتقد أن التقنيات الحديثة مثل تقنية atom swaps و”hyperledgers” سوف تسمح بأن تُصبح العُملات الرقمية أكثر ارتباطاً ببعضها البعض من أي وقت مضى. وسنشعر حينها أن لدينا شبكة أو اثنتين من الشبكات الضخمة بدلاً من الشبكات المُجزأة التي نشهدها في الوقت الحالي. ومن حيث القيمة، فأنا أتوقع أن النظام البيئي للعُملات الرقمية ستتجاوز قيمته السوقية التريليون دولار في غضون عشر سنوات من الآن.

ملف جاي الشخصي على منصة eToro

هل ترغب في التعرف على المزيد من نصائح كبار المُتداولين؟

شارك المعلومات وتعلم من الآخرين

ابدأ مجانًا باستخدام حساب تجريبي

بإمكان أي شخص القيام بذلك

الآراء الواردة في هذا المحتوى تمثل وجهة نظر المُتداول الشخصية، وليست آراء eToro. الأداء السابق ليس مؤشرًا على النتائج المستقبلية. قد تتعرض العملات الرقمية لتقلبات هائلة، وبالتالي فإنها ليست مُناسبة لجميع المستثمرين. لا تخضع التداولات على العملات الرقمية لرقابة أي جهة تنظيمية أوروبية. يُمكن التداول على بعض الأصول على منصة eToro في صورة عقود فروقات. رأس مالك في خطر.

 

9 مشاهدات