eToro
المُقدمة من eToro
11 مشاهدات

تُوضح هذه المستثمرة المشهورة لعملاء eToro كيفية التحكم في مستقبلهم المالي

درست تاتيانا(@Lorderonia) الروسية الجنسية علم الاقتصاد على المستوى الأكاديمي وترغب في أن تكون مصدر إلهام لزملائها الروس، حيث ترغب في شرح كيفية إدارة المستقبل المالي. فهي تؤمن بشدة بنمو السوق على المدى البعيد، وتدير محفظتها وفقًا لذلك. طلبنا منها مشاركة بعض أفكارها واستراتيجياتها الخاصة بالتداول.


75% من حسابات المُستثمر بالتجزئة تخسر أموالاً عند التداول على عقود الفروقات مع هذا المُزود. عليك تحديد ما إن كان بإمكانك تحمل مخاطر عالية بخسارة أموالك.

عرِّفينا قليلاً عن نفسك. ماذا تفعلين لكسب عيشك؟ ما هي هواياتك؟

اسمي تاتيانا، حاصلة على شهادة بكالوريوس في الإدارة وماجستير في الاقتصاد والمحاسبة والتحليل المالي والتدقيق.

أعمل في منصب نائب مدير في إحدى الجامعات بمدينتي. تشمل مسؤولياتي تنسيق المشاريع المبتكرة لمعهدنا.

أحب السفر بالطائرات وممارسة الرياضة والاسترخاء بالقرب من البحر.

ما هي خبرتك في مجال التداول؟

بدأت التعرف على سوق الأوراق المالية في عام 2010. وكنت أستثمر على منصة eToro منذ 4 سنوات. في روسيا، لا يتمتع الكثير من الأشخاص بالمعرفة الكافية في المجال المالي ولديهم معرفة ضئيلة بعالم الاستثمار، كما أنهم يحتفظون بأموالهم في البنوك لأنهم لا يعرفون طرقًا أخرى لزيادة رؤوس أموالهم.

ما هي استراتيجيتك؟

بعد مرور ما يقرب من 9 سنوات من الخبرة في مجال الاستثمار، أدركت أنه من المُمكن أن تتعرض الشركات الفردية للإفلاس، ولكن لا يُمكن أن يحدث ذلك للسوق بأكملها.  وبالتأكيد، أثر ذلك على استراتيجيتي في الاستثمار. لقد قرأت العديد من الكتب المختلفة التي تصف البيانات التاريخية وسلوك سوق الأسهم.

تتضمن استراتيجية التداول الخاصة بي تخصيص الأصول على مستوى المحفظة، وفقًا لمبادئ نظرية المحفظة الحديثة. بالاستفادة من مهاراتي في استراتيجيات المضاربة لتحديد مراحل السوق حسب مستويات الحجم، اخترت تلك الأماكن التي يكون من الضروري فيها عدم موازنة المحفظة.  يحدث خلل المحفظة في فترات زمنية مختلفة من شهر إلى ثلاثة أشهر، حسب ظروف السوق.

لم تعتقدين أنه ينبغي على عُملاء eToro نسخ صفقاتك؟

أتفهم نفسية المُستثمرين الجدد: فهم يبدأون الاستثمار بمبالغ قليلة ويحاولون معرفة كيفية تحقيق أكبر قدر من الأرباح كي يُصبحوا أثرياء سريعًا. وعلى الرغم من ذلك، فإن الأمر أشبه باستخدام لعبة الروليت: إذا حققوا ربحًا بسيطًا، فسوف يسحبونه على الفور.  وعلى الجانب الآخر، عندما يتكبدون الخسارة، فإنهم يبقون على الصفقة مفتوحة إلى أن يُصبح رصيدهم صفر.

قد تكون استراتيجيتي الاستثمارية مناسبة للمستثمرين المبتدئين وذوي الخبرة الذين يرغبون في تنويع استثماراتهم. وعلى الرغم من ذلك، ينبغي على الجميع تقييم ظروفهم الشخصية قبل الاستثمار. تسمح قاعدة الفائدة المركبة للمستثمرين بالاستفادة من السوق والحصول على أرباح سنوية. بفضل استثماراتي الحالية، ليس لدي عمليات سحب كبيرة، ولا يزال مستوى المخاطرة معتدلاً دائمًا.

في النهاية، وبعد كل شيء، عادة ما تكون مخاطر السوق قصيرة الأجل وقد تنخفض بمرور الوقت. في استراتيجيتي الاستثمارية، يتم احتساب الأيام التي تنهار فيها السوق. وعلى الرغم من ذلك، قد تكون الفترات التي تنمو فيها السوق أطول بكثير، وقد تكون الأرباح المُحققة في هذه الأيام أكبر من ذلك بكثير.

ما هي أهدافك لهذا العام، وكيف تخططين لتحقيقها؟

هدفي لكل عام هو التفوق على مؤشر S&P 500. وفقا للإحصاءات، فإن هذا يُمثل متوسط 10-15% سنويًا. تُحقق الأهداف من خلال إعادة توزيع الأصول في المحفظة.

ما هي مزايا كونك مستثمرًا مشهورًا؟

أنا أحب أن تكون محفظتي عامة. وأرغب في أن يرى الأشخاص أن الاستثمار هو السبيل لمستقبل ناجح. فأنا أعرف الكثير من الأشخاص الذين يشككون في الاستثمار، خاصة هنا في روسيا. ومن بينهم بعض من أصدقائي. بفضل eToro، أُتيحت لي الفرصة لإظهار نتائجي لهم. وهناك ميزة أخرى يتمتع بها المُستثمر المشهور وهي القدرة على الاستفادة من تجارب الآخرين. علاوة على ذلك، أنا متحمسة للغاية للمدفوعات الشهرية المتاحة على مستوى النجم الصاعد (Rising Star). سيساعدني ذلك في تحقيق أهدافي الاستثمارية بشكل أسرع بكثير، لذلك سأتمكن من الاستمتاع بالمزيد من المزايا لنفسي ولأشخاص آخرين من حولي.


يُرجى ملاحظة أن عقود الفروقات هي أدوات مُعقدة وتتضمن مخاطر عالية بخسارة سريعة للأموال بسبب الرافعة المالية. 74% من حسابات المُستثمر بالتجزئة تخسر أموالاً عند التداول على عقود الفروقات مع هذا المُزود. ينبغي عليك مراعاة ما إذا كنت تتفهم كيفية عمل عقود الفروقات، و

ساهمت @Lorderonia في كتابة هذا المقال بصفتها الشخصية. الآراء المُعبّر عنها هي آرائها الخاصة ولا تمثل بالضرورة الآراء والتقييمات التي أجرتها eToro.

هذا المحتوى مُصمم للأغراض المعلوماتية فقط ولا ينبغي اعتباره نصيحة أو توصية استثمارية على الإطلاق.

التوقعات ليست مؤشرًا موثوقًا على الأداء في المستقبل.

11 مشاهدات