من المُقرر أن تُحول 74% من الشركات بعض موظفيها إلى نظام العمل الدائم من المنزل او عن بُعد: ما تأثير ذلك على المُستثمرين؟

 

أثر وباء فيروس كورونا على العديد من جوانب الحياة اليومية، وقد تظل بعض هذه التغييرات لسنوات قادمة. التحول إلى العمل عن بُعد هو أحد أهم التعديلات التي قام بها عدد كبير للغاية من سكان العالم. سيؤدي هذا التغيير إلى حدوث المزيد من التطور التكنولوجي، بدءًا من الأمن السيبراني إلى الموارد البشرية، ومن المُمكن أن يُصبح موضوعًا استثماريًا ذو أهمية بالغة. لتمكين المُستثمرين من التعرف على هذا الموضوع الاستثماري، أنشأت eToro محفظة  العمل عن بُعد  ٌٌRemoteWork CopyPortfolio.

كيف يبدو العمل عن بُعد؟

العمل عن بُعد هو نهج جديد اضطُرت الشركات إليه أثناء فترة انتشار وباء فيروس كورونا. فخلال تلك الفترة من العام الحالي 2020، فُرضت إجراءات العزل المنزلي على المليارات من الأشخاص حول العالم، واضطرت العديد من الشركات إلى التحول إلى العمل عن بعد. ما ظهر في البداية كحل مؤقت، أصبح في النهاية تحولاً نموذجيًا كاملاً، حيث ذكرت 74% من الشركات أنها ستُحول بعض الموظفين لديها إلى العمل الدائم من المنزل أو عن بُعد.

التكنولوجيا التي تدفع العمل عن بُعد

من الواضح تمامًا أن ثورة العمل عن بُعد التي نشهدها لم تكن لتتحقق لولا الحوسبة السحابية للتكنولوجيا المتقدمة اليوم بشكل عام، والتطبيقات القائمة على تكنولوجيا الحوسبة السحابية وسطح المكتب على وجه التحديد. وعلى الرغم من ذلك، فإن العديد من هذه التطبيقات عادةً ما تُعتبر تطبيقات مُكملة. فقد انعقدت المؤتمرات عبر الفيديو، على سبيل المثال عند الحاجة، في الحالات التي يكون فيها العميل بعيدًا أو أثناء عقد الاجتماعات الدولية. وفي الوقت الحالي، أصبح عقد المؤتمرات عبر الفيديو هو المعيار لأية تفاعلات تتم في الشركات تقريبًا بخلاف البريد الإلكتروني. في الحقيقة، من المتوقع أن تنمو سوق مؤتمرات الفيديو بنسبة 20% سنويًا حتى عام 2026². 

ولكن لن ينتهي الأمر هنا. ستزدهر منصات إدارة المشروعات عن بُعد ومحركات الأقراص المُشتركة والعديد أيضًا من التطبيقات الأخرى المُماثلة، وتصبح بذلك أكثر انتشارًا. ومن المتوقع أيضًا أن تنمو سوق تكنولوجيا الحوسبة السحابية بأكملها بنسبة 20% سنويًا حتى عام 2025³، لتبلغ قيمتها السوقية الإجمالية 700 مليار دولار بحلول ذلك الوقت.  بالفعل، تعتمد الشركات اعتمادًا كبيرًا على تكنولوجيا الحوسبة السحابية – حيث تستخدم 90% من الشركات شكلاً من أشكالها في الوقت الحالي⁵.

مزايا العمل عن بُعد

في حين أن بعض الأفراد والشركات قد يخشون تأثير العمل عن بُعد، فإن البيانات تحكي قصة مختلفة. على سبيل المثال، أظهرت إحدى الدراسات أن الموظفين الذين يعملون عن بُعد هم أكثر إنتاجيةً بنسبة 13%⁶، بينما ذكرت دراسة أُخرى أن يومًا واحدًا من العمل عن بُعد في الشهر يُمكن أن يزيد إنتاجية الموظف وسعادته بنسبة 24%⁷. في كلتا الحالتين، يحتاج كل من المُوظفين وأصحاب العمل إلى التعود على فكرة العمل عن بُعد، حيث تقدر شركة Gartner أن حوالي 40% من جميع العمال سيعملون من المنزل أو عن بُعد على الأقل لبعض الوقت في المستقبل⁸.

من بين المزايا الأخرى للعمل عن بُعد ما يلي:

 

  • انخفاض التكاليف: يُمكن لأصحاب العمل توفير إيجارات المكتب والنفقات الهامشية، مثل الضرائب المفروضة على الكهرباء والممتلكات، بينما يُوفر الموظفون تكاليف النقل.
  • توفير الوقت: لا يتطلب العمل عن بُعد الذهاب يوميًا إلى مقر العمل، وهو ما سيزيد من ساعات العمل يوميًا.  علاوة على ذلك، فإن هناك فائدة عامة مُتمثلة في تقليل مُعدل تلوث الهواء والضوضاء بسبب تقليص حركة المرور.
  • كسر الحواجز الجُغرافية: إذا كان الشخص المُناسب والأفضل للوظيفة يعيش على بعد أربع ساعات من مقر العمل، فلم يعُد بُعد المسافة حاجزًا لتعيين المُوظف الأفضل.
  • توازن أفضل بين العمل والحياة: يُمكن أن يكون العمل عن بُعد هو الأفضل بالنسبة للأشخاص الذين يعيشون مع عائلاتهم، حيث إنهم بذلك سيقضون وقتًا أقل أثناء الانتقال من مكان العمل عن بُعد، كما أنه سيكون بإمكانهم الاستمتاع بالمزيد من أوقات الراحة مع أفراد أسرتهم.
  • العمل عن بُعد صديق للبيئة: التحول إلى العمل عن بُعد يعني إشغال مُعدل أقل من العقارات، ووجود عدد أقل من السيارات على الطرق واستهلاك قدر أقل من الكهرباء في المباني الإدارية، فضلاً عن تخفيض مُعدل الانبعاثات والاستهلاك.

 

الاستثمار في ظاهرة العمل عن بُعد

من الواضح أن العمل من المنزل او العمل عن بُعد قد يكون بمثابة ظاهرة تُحدث تغييرًا جذريًا. تُشير جميع البيانات إلى أن هذا التغيير سيكون دائمًا، على الأقل إلى حد ما، وهو ما يعني توفر العديد من الفرص الجديدة للشركات. ومع هذه الفُرص الجديدة، تأتي فُرص استثمارية. ولكن كيف يُمكن لشخص أن يستثمر في ظاهرة العمل عن بُعد؟ 

أنشأت eToro محفظة متنوعة، تُسمى RemoteWork، وهي تُتيح للمُستثمرين إمكانية الاستثمار المُتوازن في العديد من الشركات التي تعمل في هذا النهج الآخذ في النُمو. تُمثل محفظة RemoteWork استراتيجية استثمار مُدارة ومُتوازنة جيدًا، وتتألف من أهم الشركات التي تختص في مجال العمل عن بُعد، بالإضافة إلى شركات التكنولوجيا العملاقة التي تُغطي العديد من جوانب الظاهرة. لمُتابعة المحفظة وأدائها، يُمكنك إضافتها إلى قائمة المراقبة الخاصة بك اليوم.

  1. https://www.gartner.com/en/newsroom/press-releases/2020-04-03-gartner-cfo-surey-reveals-74-percent-of-organizations-to-shift-some-employees-to-remote-work-permanently
  2. https://www.gminsights.com/industry-analysis/video-conferencing-market
  3. https://www.fool.com/investing/2019/08/06/why-cloud-computing-could-be-a-major-investing-the.aspx
  4. https://www.globenewswire.com/news-release/2019/05/30/1859268/0/en/Cloud-Computing-Market-will-grow-at-CAGR-of-10-2-to-hit-696-25-billion-by-2025-Global-Analysis-by-Trends-Size-Share-Deployment-Product-Organization-size-Application-and-Regions-Adr.html
  5. https://leftronic.com/cloud-computing-statistics/
  6. https://nbloom.people.stanford.edu/sites/g/files/sbiybj4746/f/wfh.pdf
  7. https://www.smallbizgenius.net/by-the-numbers/remote-work-statistics/#gref
  8. https://www.gartner.com/en/newsroom/press-releases/2020-04-14-gartner-hr-survey-reveals-41–of-employees-likely-to-

تُعتبر هذه المواد مُراسلات تسويقية ولا تتضمن، ولا ينبغي أن تُفهم على أنها تتضمن، مشورة استثمارية أو توصية شخصية، أو عرضًا لشراء أو بيع أي أدوات مالية. تم إعداد هذه المادة دون النظر إلى أي أهداف استثمارية أو وضع مالي معين لأي شخص، ولم يتم إعدادها وفقًا للمتطلبات القانونية والتنظيمية لتشجيع البحث المستقل. لا ينبغي اعتبار أي إشارات إلى الأداء السابق أو المستقبلي لأداة مالية أو مؤشر أو منتج استثماري بأنها مؤشرًا موثوقًا للنتائج المستقبلية. لا تقدم eToro أي تعهد ولا تتحمل أي مسؤولية فيما يتعلق بدقة أو اكتمال محتوى هذا المنشور، الذي تم إعداده باستخدام المعلومات المتاحة للجمهور.

20 مشاهدات