eToro
المُقدمة من eToro
6 مشاهدات

الأسواق العالمية على موعد مع يوم مزدحم بالأحداث

يترقب المستثمرون حدثاً هاماً اليوم الأربعاء حيث من المقرر توقيع المرحلة الأولى من الصفقة التجارية بين الولايات المتحدة والصين في البيت الأبيض.

بينما بحلول الساعة 10 صباحاً بتوقيت جرينتش، يتم الإفصاح عن بيانات الميزان التجاري والإنتاج الصناعي في منطقة اليورو.

فيما يكون سوق النفط على موعد مع التقرير الشهري للخام الصادر عن منظمة “أوبك” في تمام الساعة 12 مساءً بتوقيت جرينتش.

وفي أكبر اقتصاد حول العالم، يتم الكشف عن بيانات مؤشر أسعار المنتجين في الولايات المتحدة عن ديسمبر الماضي وذلك بحلول الساعة 1:30 مساءً بتوقيت جرينتش.

وعند حلول الساعة 3:30 مساءً بتوقيت جرينتش، تكشف إدارة معلومات الطاقة الأمريكية عن بيانات مخزونات النفط والإنتاج.

“جي.بي.مورجان” يقص شريط موسم نتائج الأعمال

انطلاقة قوية لموسم نتائج الأعمال خلال الربع الرابع من العام الجاري مع تحقيق بنك “جي.بي.مورجانصافي أرباح بقيمة 8.52 مليار دولار أو ما يعادل 2.57 دولار للسهم الواحد خلال الثلاثة أشهر المنتهية في ديسمبر الماضي، مقارنة مع 7.07 مليار دولار (1.98 دولار لكل سهم(.

كما شهدت إيرادات البنك الأمريكي ارتفاعاً بأكثر من التوقعات حيث سجلت 28.3  مليار دولار خلال الربع الأخير من العام الجاري مقابل 26.1 مليار دولار المسجلة في الربع ذاته من عام 2018..

وفيما يتعلق بإجمالي عام 2019، فإن صافي أرباح البنك ارتفع بنحو 12 بالمائة ليصل إلى 36.43 مليار دولار وهو أعلى مستوى على الإطلاق.

كما ارتفعت الإيرادات السنوية للبنك بنحو 6 بالمائة لتصل إلى مستوى 115.63 مليار دولار خلال العام الماضي.

ويرى الرئيس التنفيذي للبنك الأمريكي أن الأداء المالي الجيد للبنك جاء بدعم أعمال المستهلكين مؤكداً على أن المستهلك لا يزال في وضع قوي.

ورغم البداية القوية لموسم الأرباح، فإن المحلليين يتوقعون تراجع أرباح شركات “ستاندرد آند بورز” بنحو 2 بالمائة خلال الربع الأخير من عام 2019 على أساس سنوي.

العملات الرقمية تواصل المكاسب وتربح 12 مليار دولار

كما واصلت عملة “البيتكوين” صعودها لأعلى مستوى في شهرين بعد صعود بلغت نسبته 2.1% عند مستوى 8705.9 دولار لتستمر في زعامة العملات المشفرة.

فيما قفزت عملة “البيتكوين كاش” بنسبة 16.77% لترتفع إلى 330.4 دولار في المرتبة الخامسة.

وفي المركزين الثاني والثالث في قائمة العملات الرقمية، حيث “الإيثريوم” و”الريبل” فقد ارتفعتا بنحو 9.1% و7.5% على الترتيب.

وتلقت العملات الرقمية الدعم مع إطلاق العقود الآجلة لتداول البيتكوين في بورصة “شيكاغو” لتشهد أحجام تداولات قوية في أول أيام تعاملاتها أمس الثلاثاء.

وخلال نفس التوقيت وفي ظل هذه المكاسب ربحت القيمة السوقية الإجمالية للعملات الرقمية أكثر من 12 مليار دولار في 24 ساعة لتصل إلى مستوى 238.58 مليار دولار.

الشكوك التجارية ترفع الطلب على الذهب

قبل ساعات من توقيع المرحلة الأولى من الصفقة التجارية بين الولايات المتحدة والصين تسللت الشكوك بشأنها إلى نفوس المستثمرين ليتحولوا نحو الملاذات الآمنة مجدداً.

وجاءت المخاوف مع تعليقات وزير الخزانة الأمريكي ستيفن منوشين بأن الرسوم الجمركية على البضائع الصينية ستظل قائمة حتى الانتهاء من اتفاقية المرحلة الثانية.

والحفاظ على التعريفات الجمركية الأمريكية ضد الصين يمكن أن يقلل من الفوائد الاقتصادية للمرحلة الأولى من الصفقة التجارية عن طريق الحد من وصول بكين إلى ثاني أكبر سوق تجاري لها.

واستفاد المعدن الأصفر من تقليل أهمية توقيع المرحلة الأولى من الصفقة التجارية اليوم ليتعافى من أدنى مستوى في أسبوعين.

ويرى المحللون أن التقارير التي تفيد بأن الولايات المتحدة ستبقي التعريفات الحالية سارية على الأقل حتى بعد الانتخابات الأمريكية من الواضح أنها هزت الأسواق قليلاً وكان ذلك يدعم إلى حد ما أسعار الذهب.

كما ذكروا أنه من الصعب رؤية تداول الذهب أقل من 1500 دولار لفترة مستدامة من الوقت، على مدار العام المقبل أو نحو ذلك كنتيجة لعدم اليقين التجاري.

وبحلول الساعة 7:35 صباحاً بتوقيت جرينتش، ارتفع سعر العقود الآجلة للمعدن الأصفر تسليم فبراير بمقدار 7.50 دولار ليمثل صعوداً نسبته 0.49% عند مستوى 1552.10 دولار للأوقية.

كما زاد سعر التسليم الفوري للذهب بنسبة 0.32% أو ما يعادل 5 دولارات ليرتفع إلى مستوى 1551.39 دولار للأوقية.

“موديز” تخفض نظرتها المستقبلية للديون السياسية في منطقة اليورو

دفع تدهور البيئة الاقتصادية العالمية، وكالة التصنيف الائتماني “موديز” لخفض نظرتها المستقبلية لديون حكومات منطقة اليورو من “مستقرة” إلى “سلبية”.

وقالت “موديز” إن منطقة اليورو ليس لديها القدرة الكافية لمواجهة الصدمات الاقتصادية في الوقت الذي تزداد فيه الحمائية التجارية والمخاطر الجيوسياسية.

كما أن التفكك السياسي وانتشار حكومات الأقلية والائتلافات الحاكمة في العديد من الدول الأوروبية من الممكن أن يُعيق الإصلاحات في منطقة اليورو.

وأشارت “موديز” أنه في الوقت الذي استنفدت فيه السياسية النقدية غالبية فعاليتها، فإن نسب الدين المرتفعة للغاية في أوروبا سوف تحد من المساحة المالية للحكومات الأوروبية للمناورة عند حدوث ركود اقتصادي.

وفي العام الماضي، ضغطت مخاوف البريكست والنزاعات التجارية على اقتصاد منطقة اليورو مع حقيقة أن ألمانيا والتي تُعد أكبر اقتصاد في المنطقة كانت على وشك الوقوع تحدت براثن الركود. 

منصة eToro هي منصة متعددة الأصول تُتيح إمكانية الاستثمار في الأسهم والأصول الرقمية، بالإضافة إلى التداول على أصول عقود الفروقات. يرجى ملاحظة أن عقود الفروقات هي أدوات مُعقدة وتتضمن مخاطر عالية بخسارة سريعة للأموال بسبب الرافعة. 75% من حسابات المُستثمر بالتجزئة تخسر أموالاً عند التداول على عقود الفروقات مع هذا المُزود. ينبغي عليك مراعاة ما إذا كنت تتفهم كيفية عمل عقود الفروقات وما إذا كنت تستطيع تحمل مخاطر عالية بخسارة أموالك.الأصول الرقمية هي أدوات غير مستقرة ويمكن أن تتعرض لتقلبات سعرية هائلة في فترات زمنية قصيرة للغاية، وبالتالي فإنها ليست مُناسبة لجميع المُستثمرين. بخلاف العقود مقابل الفروقات، فإن تداول العملات الرقمية لا يخضع للتنظيم، وبالتالي لا تخضع لإشراف أي إطار تنظيمي بالاتحاد الأوروبي. رأس مالك في خطر. الأداء السابق ليس مؤشرًا على النتائج المستقبلية.

شركة eToro (Europe) Ltd، هي شركة متخصصة في تقديم الخدمات المالية مرخصة وخاضعة لتنظيم هيئة الأوراق المالية والبورصات القبرصية (CySEC) بمقتضى الترخيص رقم 109/10.

شركة eToro (UK) Ltd، هي شركة متخصصة في تقديم الخدمات المالية مرخصة وخاضعة لتنظيم هيئة مراقبة السلوكيات المالية (FCA) بمقتضى الترخيص رقم FRN 583263.

شركة eToro AUS Capital Pty Ltd هي شركة خاضعة لتنظيم هيئة الأوراق المالية والاستثمارات الأسترالية (ASIC)، مُتخصصة في تقديم الخدمات المالية بموجب ترخيص الخدمات المالية الأسترالية 491139.

6 مشاهدات