قفزة قوية للإيرادات.. تويتر تسير بخطى ثابتة نحو الأهداف طويلة المدى

يبدو أن شركة تويتر تسير على الطريق الصحيح لتحقيق هدفها المتمثل في مضاعفة الإيرادات السنوية بحلول عام 2023، بعد أن قفزة كبيرة للإيرادات خلال الربع الثاني من العام الجاري، هزمت تقديرات المحللين، مع استمرار انتعاش الإعلانات من تداعيات وباء كورونا.

وفي خطوة أولى من نوعها، فاجئت تويتر المستثمرين عبر إفصاح تنظيمي في وقت سابق من هذا العام بإعلانها استهداف مضاعفة الإيرادات السنوية من 3.7 مليار دولار في العام الماضي إلى 7.5 مليار دولار على الأقل في 2023، وأمام ذلك، نمت إيرادات الربع الثاني بأكبر وتيرة فصلية في حوالي 7 سنوات، لتدعم التوقعات طويلة المدى للشركة الأمريكية.

أداء مالي قوي

حققت شركة تويتر أداءً ماليًا فاق توقعات محللي وول ستريت خلال الثلاثة أشهر المنتهية في يونيو الماضي، مع تزايد عائدات الإعلانات، التي دفعت الإيرادات الفصلية لقفزة بنحو 74%، مسجلًا أفضل نمو ربع سنوي منذ عام 2014.

وسجلت تويتر إيرادات بلغت 1.19 مليار دولار في الربع الثاني، لتتجاوز التوقعات البالغة 1.07 مليار دولار، ومقارنة مع 683.4 مليون دولار في الربع نفسه من العام الماضي، حنيما تلقت جميع شركات التكنولوجيا الصدمة الأولى من وباء كورونا.

فيما تحوّلت الشركة الأمريكية إلى الربحية على أساس سنوي خلال الربع الثاني من 2021، لتسجل 65.6 مليون دولار، مقابل خسائر بلغت 1.37 مليار دولار في الربع المقارن من العام الماضي، كما بلغ نصيب السهم من الأرباح المعدلة 20 سنتًا للسهم الواحد، مقابل 7 سنتات فقط كانت متوقعة من قبل المحللين.

*أرباح تويتر في الربع الثاني من 2021:

ومن ناحية أخرى، بلغ متوسط المستخدمين النشطين يوميًا لمنصة تويتر 206 ملايين في الثلاثة أشهر من أبريل حتى يونيو الماضي، مقارنة مع 186 مليونًا في نفس الفترة من العام السابق، ومقابل 199 مليونًا في الربع الأول من هذا العام، مع إطلاق المنصة لخدمة الاشتراك الأولى، التي تتيح للمستخدمين الوصول إلى زر التراجع عن التغريد وميزات أخرى.

*عدد مستخدمي تويتر يوميًا بنهاية الربع الثاني

قفزة الإعلانات

جاء الأداء القوي للإيرادات والأرباح مع زيادة بنحو 78% في عائدات الإعلانات على أساس سنوي خلال الربع الثاني، لتصل إلى 1.05 مليار دولار، مع حقيقة أن الولايات المتحدة وحدها شكّلَت 653 مليون دولار من الإيرادات الإجمالية خلال الربع الثاني من هذا العام.

ومثلها مثل شبكات التواصل الاجتماعية الأخرى، واجهت تويتر تحديات صعبة قبل عام واحد حينما صدمت كورونا المعلنين، ليبدأوا في سحب الإعلانات من المنصات، وسط مخاوف من أزمة مالية بسبب الوباء، ومع اعتماد غالبية إيرادات تويتر على الإعلانات، تراجع إجمالي الإيرادات بنحو 19% في الربع الثاني من 2020.

*عائدات الإعلانات تستحوذ على غالبية إيرادات تويتر

وبدأ سوق الإعلانات في التعافي في النصف الثاني من 2020، واستمر ذلك هذا العام مع إعادة فتح الاقتصادات حول العالم، والتعافي من تداعيات كورونا، حيث ارتفعت عائدات إعلانات تويتر 32% في الربع الأول، لكن رغم الزيادة الكبيرة في الربعين الأول والثاني لإيرادات الإعلانات، لا يزال من المتوقع أن تُمثل حصة تويتر 0.9% فقط من سوق الإعلانات الرقمية هذا العام، مقابل توقعات بـ24% لمنافستها فيسبوك، بحسب بيانات “إي ماركتر”.

ويقول نيد سيغال المدير المالي لتويتر إن الشركة الأمريكية تعمل على تعزيز الإعلانات القائمة على الأداء والعروض الموسعة للشركات الصغيرة والمتوسطة، من أجل تحقيق المزيد من القيمة للمعلنين وتشجيعهم للإعلان عبر منصة التواصل الاجتماعي خاصة مع النمو المستمر لعدد المستخدمين حول العالم، حيث أطلقت توقعات تحسينات تستهدف مساعدة العلامات التجارية على الوصول إلى العملاء المحتملين.

توقعات متفائلة

يبدو أن الأداء المالي القوي لن يتوقف عن الربع الثاني، حيث أبدت تويتر نظرة مستقبلية متفائلة لنتائج الأعمال خلال الربع الثالث وكذلك العام الحالي بأكمله، مع توقعات أن تستمر الإيرادات في التفوق على النفقات، وسط استمرار التعافي من الآثار السلبية للوباء.
وقالت تويتر إنها تتوقع إيرادات تتراوح بين 1.22 مليار دولار و1.30 مليار دولار في الربع الثالث، مقابل توقعات المحللين عند 1.17 مليار دولار، وبالنسبة لعام 2021 بالكامل، تتوقع الشركة ارتفاع النفقات، لتتراوح بين 900 و950 مليون دولار، لكنها أكدت أن الإيرادات ستنمو بشكل أسرع من النفقات، في حين لم تصدر تويتر توقعات لأرباح السهم.

وبالنسبة لتوقعات أداء السهم، فقد رفع العديد من المحللين السهر المستهدف لسهم تويتر بشكل كبير بعد الإيرادات والأرباح القوية، حيث رفع بنك جيه بي مورجان السعر المستهدف إلى 90 دولارًا للسهم، من 80 دولارًا في التقديرات السابقة، في حين توقع محللو ويدبوش وصل سعر سهم تويتر إلى 76 دولارًا من 64 دولارًا سابقًا.

*أداء سهم تويتر في 2021

ومنذ بداية العام الجاري، حقق سهم تويتر مكاسب بأكثر من 32%، ليصل سعره إلى 71.69 بنهاية جلسات الأسبوع الماضي، ليكون عند أعلى مستوى منذ أبريل الماضي، مستمرًا في الزحف نحو أعلى مستوياته على الإطلاق والمسجل في فبراير الماضي عند 80.75 دولارًا.

*منصة eToro هي منصة متعددة الأصول تُتيح إمكانية الاستثمار في الأسهم والأصول الرقمية، بالإضافة إلى التداول على أصول عقود الفروقات. يرجى ملاحظة أن عقود الفروقات هي أدوات مُعقدة وتتضمن مخاطر عالية بخسارة سريعة للأموال بسبب الرافعة. ينبغي عليك مراعاة ما إذا كنت تتفهم كيفية عمل عقود الفروقات وما إذا كنت تستطيع تحمل مخاطر عالية بخسارة أموالك.
الأصول الرقمية هي أدوات غير مستقرة ويمكن أن تتعرض لتقلبات سعرية هائلة في فترات زمنية قصيرة للغاية، وبالتالي فإنها ليست مُناسبة لجميع المُستثمرين. بخلاف العقود مقابل الفروقات، فإن تداول العملات الرقمية لا يخضع للتنظيم، وبالتالي لا تخضع لإشراف أي إطار تنظيمي بالاتحاد الأوروبي. رأس مالك في خطر. الأداء السابق ليس مؤشرًا على النتائج المستقبلية.
شركة eToro (Europe) Ltd، هي شركة متخصصة في تقديم الخدمات المالية مرخصة وخاضعة لتنظيم هيئة الأوراق المالية والبورصات القبرصية (CySEC) بمقتضى الترخيص رقم 109/10.
شركة eToro (UK) Ltd، هي شركة متخصصة في تقديم الخدمات المالية مرخصة وخاضعة لتنظيم هيئة مراقبة السلوكيات المالية (FCA) بمقتضى الترخيص رقم FRN 583263.
شركة eToro AUS Capital Pty Ltd هي شركة خاضعة لتنظيم هيئة الأوراق المالية والاستثمارات الأسترالية (ASIC)، مُتخصصة في تقديم الخدمات المالية بموجب ترخيص الخدمات المالية الأسترالية 491139.

33 مشاهدات