استعد لذُروة موسم الأرباح

يبدأ موسم الأرباح عندما تُصدر الشركات المُدرجة في البورصة تقاريرها المالية الفصلية، وعادةً ما يجذب هذا التوقيت انتباه المُستثمرين. كما يُصدر المُحللون توقعاتهم بشأن الأرباح – ويعرضون تنبؤاتهم حول مُعدل نمو الشركة ومُستوى ربحيتها – وذلك قبل صدور كل تقرير. بحسب تقييمات المُحللين، وما إذا تخطت التقارير المالية التوقعات أو جاءت دونها، فمن المُحتمل أن يتأثر سعر سهم الشركة تأثرًا بالغًا في هذا الوقت. وفي حين أن العديد من الشركات الرائدة في مجالها تُصدر جميعها تقارير أرباحها خلال فترة قصيرة من الزمن، فإن تلك الفترة تُسمى “ذُروة” موسم الأرباح.


رأس مالك في خطر.

 

ما هي تقارير الأرباح وما مدى أهميتها؟

يُظهر تقرير الأرباح الفصلي مدى ربحية الشركة خلال فترة الثلاثة أشهر الماضية. ولكن قد يكون ذلك أكثر تعقيدًا من مُجرد تقرير إيرادات، بل إن هناك العديد من المقاييس والمعايير التي ينظر إليها المُحللون والمُستثمرون لتحديد ما إذا كانت الشركة تُمثل استثمارًا جيدًا أم لا. من المُهم للغاية دراسة وضع الشركة من عدة جوانب مُختلفة لتقييم قيمتها الحقيقية، وخاصة قدرتها على النمو في المستقبل. قد ننظر إلى تقارير الأرباح باعتبارها تُمثّل “الفحص الطبي” الفصلي للصحة المالية للشركة.

كم عدد المرات التي تُصدر فيها الشركات تقارير أرباحها؟

تتبع الشركات جدولاً زمنيًا اقتصاديًا أو ماليًا يختلف عن الجدول الزمني المُعتاد، ولأن كل شركة لديها فترات محاسبية خاصة بها، ليس هناك تواريخ محددة. ولكن ينبغي على الشركات أن تُصدر تقاريرها المالية مرة واحدة عن كل ربع مالي: يبدأ الربع الأول من شهر يناير حتى شهر مارس، ويبدأ الربع الثاني من شهر أبريل حتى شهر يونيو، بينما يمتد الربع الثالث من شهر يوليو حتى شهر سبتمبر، ثُم يأتي الربع الأخير الذي يبدأ في شهر أكتوبر حتى شهر ديسمبر. تُصدر مُعظم الشركات تقارير أرباحها خلال الأسابيع التالية للشهر الأخير لكل فصل، أي مع بداية الربع التالي.

 

تابع مُفكرة تقارير الأرباح لدى eToro  لمعرفة المواعيد المُحددة لتقارير الأرباح التي تُصدرها الشركات العامة.

متى تكون ذُروة موسم الأرباح؟

يبلغ موسم الأرباح ذُروته عندما تُصدر بعض من أكبر الشركات في العالم تقارير أرباحها، بما في ذلك Apple وMastercard وGeneral Electric وMicrosoft وأيضًا Facebook. عادةً ما يترقب المُستثمرون ذلك التوقيت، وذلك لأنه من المُرجح أن تشهد الأسواق بعض التحركات الضخمة، ويرجع ذلك إلى التأثير البالغ الذي تؤثر به كل شركة من تلك الشركات الكُبرى على صناعات بأكملها. عادةً ما تستمر ذروة موسم الأرباح لمدة أسبوعين من موسم الأرباح الحالي، وعادةً ما تأتي في نهاية شهر يناير ونهاية أبريل ونهاية يوليو وأيضًا نهاية أكتوبر.

 

أما عن ذروة موسم الأرباح التالي، فإنها ستكون بنهاية شهر يوليو من العام الحالي 2021.

ما الذي ينبغي على المُستثمرين مُراقبته؟

قد ترغب في مُتابعة توقعات المُحللين قبل أن تُصدر كُبرى الشركات تقارير أرباحها. على منصة eToro ، يُمكنك زيارة صفحة أي سهم من الأسهم والنقر فوق أيقونة البحث، حيث ستجد توافق آراء المُحللين وتقييماتهم، بما في ذلك روابط لأحدث التحليلات.

 

بمُجرد أن تصدر تقارير الأرباح، ستجد عادةً أن مقياس ربحية السهم (EPS) هو أحد المقاييس التي تحظى بأكبر قدر من الاهتمام. تُبين ربحية السهم قدر أرباح الشركة لكل سهم من أسهمها، ويُحسب من خلال قسمة إجمالي صافي دخل الشركة على عدد الأسهم القائمة من الأسهم العادية. وبالتأكيد، هناك مقاييس أخرى مُهمة ينبغي علينا النظر إليها، مثل إجمالي إيرادات الشركة والأرباح التشغيلية أو الأرباح قبل خصم الفوائد والضريبة والاستهلاك وإطفاء الدين (EBITDA). للحصول على المزيد من المعلومات حول ما ينبغي عليك معرفته بشأن تقارير الأرباح، راجع دليل موسم الأرباح لدى eToro.

استثمر دون تكبد أية عُمولات

بمُجرد أن تُجري بحثك وتُقرر الاستفادة من ذُروة موسم الأرباح لتوسيع نطاق محفظتك من الأسهم، يُمكنك أيضًا التمتع بعُمولة صفرية على استثماراتك. للحصول على المزيد من المعلومات حول كيفية الاستثمار في الأسهم دون تكبد عُمولات على منصة eToro، انقر هنا.


رأس مالك في خطر. تُفرض رسوم أخرى.

 

موسم أرباح مُوفق!

 

تعني العُمولات الصفرية أن شركة الوساطة لن تفرض رسومًا عند فتح الصفقات أو غلقها، ولن تُطبق أية عمولات على صفقات البيع أو الصفقات المدعومة برافعة مالية. تُفرض رسوم أخرى. رأس مالك في خطر. للحصول على المزيد من المعلومات، تصفَّح الرابط etoro.com/trading/fees

10835 مشاهدات